مكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولالبوابةالرئيسية

شاطر | 
 

 أعدك ألا تدلي بشهادتك !

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد الجرايحى

avatar


الدولة: : مصــــــــر
رقم العضوية: : 1
عدد المساهمات : 1028
نقاط نشاط العضو: : 1644
العمر : 54
الوظيفة: : التربية والتعليم
تاريخ التسجيل : 11/11/2011

إهداء من
ليلى الصباحى -أم هريرة
منتديات المدونون العرب

مُساهمةموضوع: أعدك ألا تدلي بشهادتك !   الأربعاء ديسمبر 28, 2011 3:08 pm

أعدك ألا تدلي بشهادتك !

(قصة قصيرة)



ماذا عليّ أن أفعل ؟!

رمقته بنظراتي السادرة في غيها ولم أجبه ...

ثم أضاف ... هكذا إذاً عندما تعصف بك أنثى قطرات من الدموع تتقاطر على وجنتيك لتلامس شط شفتيك ، ثم تنتزع منديلاً ورقياً تافهاً لتمسحها ، أو بآخر مسامات أصابعك لتمتصها قبل أن يراك الآخرون منكسراً خائباً .

ولما تسأل نفسك إذاً ؟!

ربما كنت أواسي خاطري المكسور بآخر لحظات ذاكرتي التي أخذتني إلى آخر لمسة منها ، وآخر شهقة من أنفاسها ، وآخر عصرة من شهد ريقها .

حتى في هذه تكذب !

أنا لا أكذب إنه شيئاً كنت أنتظره منذ كنت طفلاً ولدته أمه ليحب ولاشيء آخر غيره يعادله ، ويعمل على أن يبقى الحب هو من يقوده إلى كل من استحقت أن تأوي إلى قلبه ، يربت على كتفيه عندما ينتهره الآخرون ، ويأخذ بيده متى ترك يصارع الأوجاع ، ويضمه في كل لحظة يظل فيها وحيداً يرتجف في داخله ولايشعر بنحيبه إلا هو .

ولكنك لاتعرف من تكون !

لاتقاطعني ، إنني أعرفها كما أعرف أنك تستفزني لتستكتني أو لتذكرني بأنني لن أصل إليها مهما طال الزمان ، إنها تحلق كهالة من الوله حيث أكون ، ولاتغادرني أبداً ، هاهي الآن تقعتد أريكة أعددتها لها من خلاصة مشاعري التي لاتليق إلا بإمرأة مثلها .

أي واحدة من نسائك تعني بالتحديد ؟!

ها أنت تقاطعني بوقاحة ... لتكن من تكون فأنت مجرد جليس مجبر على مرافقته ... ولكن دعني أخبرك شيئاً عنها ... إنها لاتشبه الأخريات ، في ملامحها هدهدة أمي ، وترانيم سيدة فاضلة ، وبكاء عاشقة لذيذة ، وصراخ زوجة لاتعبر عن حبها ، وآهات مراهقة بكر ، وعناد متمردة عصية ، وغرور سيدة من علية القوم ، وتسلط إمرأة لم تُقل لها كلمة أحبك ، وجفاء أنثى ظلت أسيرة لجسدها ، وغانية أكرهت على بيع الهوى لمن يطلبه .

يالك من مغرور مكابر جحود ...

أحقاً أنا كذلك ؟!

نعم فأنت لم تفي بوعداً لإمرأة ، ولاتثق إلا بحبك ، وتعتقد أنك ممّن تفضله النساء ، وتنتقل من إمرأة إلى أخرى كما يفعل دبور يلاحق نحلة ، ....

اعترض ..

دعني أكمل ... لتعلم جيداً أن أي إمرأة تحسبها تحبك لاتبادلك الشعور بمثله ، إنها تفعل ذلك لأنك رجل يستحق الشفقه لا غير .

هل انتهيت ؟

انتهيت ...

لست مجبراً على إخبارك بمن تكون لكي أرضي فضولك ، ولكنك بحكم قربك مني ستعرف بمن تدخل قلبي إلى أن تغادره ، وأعدك ألا تدلي بشهادتك !

ولما لا أدلي بها ؟!

أخبرتك وكفى .

يالك من ...
ــــــــــــــــــــــــــــ
بواسطة تركى الغامدى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://bloggers.rigala.net
ليلى الصباحى ...ام هريرة


avatar



المستشار الفنى للإدارة

الدولة: : القاهرة / مصر
رقم العضوية: : 10
عدد المساهمات : 1267
نقاط نشاط العضو: : 1804
الوظيفة: : مدونة مصرية
تاريخ التسجيل : 12/11/2011





منتديات المدونون العرب
أفضل مشاركاتى : ليلى الصباحى

مُساهمةموضوع: رد: أعدك ألا تدلي بشهادتك !   الأحد يناير 01, 2012 7:08 pm



شكرا لك استاذى الكريم على اختيارك
قلم استاذ الغامدى راقى ومتميز دائما
بارك الله فيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://lolocat-q.blogspot.com/
 
أعدك ألا تدلي بشهادتك !
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المدونون العرب :: قســـم الأدب والثقافــــة :: منتدى القصة والرواية-
انتقل الى: