مكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولالبوابةالرئيسية

شاطر | 
 

 - رداً على شبهة أنتم أعلم بأمر دنياكم!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ليلى الصباحى ...ام هريرة


avatar



المستشار الفنى للإدارة

الدولة: : القاهرة / مصر
رقم العضوية: : 10
عدد المساهمات : 1267
نقاط نشاط العضو: : 1804
الوظيفة: : مدونة مصرية
تاريخ التسجيل : 12/11/2011





منتديات المدونون العرب
أفضل مشاركاتى : ليلى الصباحى

مُساهمةموضوع: - رداً على شبهة أنتم أعلم بأمر دنياكم!   الأحد مارس 18, 2012 4:00 pm



عن أنس رضى الله عنه أن النبى صلى الله عيه وسلم مر بقوم يلقحون فقال "لو لم تفعلوا لصلح" قال فخرج شيصا فمر بهم فقال "ما لنخلكم" قالوا "قلت كذا وكذا" قال "أنتم أعلم بأمر دنياكم" (رواه مسلم).

قصة هذا الحديث أن الرسول صلى الله عليه وسلم في المدينة على قوم يؤبرون النخل ـ أي يلقحونه ـ فقال"لو لم تفعلوا لصلح"، فامتنع القوم عن تلقيح النخل في ذلك العام ظنًا منهم أن ذلك من أمر الوحي ، فلم ينتج النخل إلا شيصًا (أي بلحًا غير ملقح ، وهو مُرٌّ لا يُؤْكل) فلما رآه النبي على هذه الصورة سأل عما حدث له فقَالُوا :"قلت كذا وكذا"،فقال"أنتم أعلم بأمر دنياكم".

وفي صحيح مسلم أيضًا عن موسى بن طلحة عن أبيه قال مررت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم بقوم على رءوس النخل فقال "ما يصنع هؤلاء" فقالوا يلقحونه يجعلون الذكر في الأنثى فيلقح..فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم "ما أظن يغني ذلك شيئا" قال فأخبروا بذلك فتركوه فأخبر رسول الله صلى الله عليه وسلم بذلك فقال "إن كان ينفعهم ذلك فليصنعوه فإني إنما ظننت ظنا فلا تؤاخذوني بالظن ولكن إذا حدثتكم عن الله شيئا فخذوا به فإني لن أكذب على الله عز وجل"

قصة الحديث واضحة الدلالة فيما تركه الرسول صلى الله عليه وسلم للناس من أمور يتصرفون فيها بمعرفتهم ، لأنهم أعلم بها وأخبر بدقائقها ، إنها المسائل العلمية الفنية التطبيقية التي تتناولها خبرة الناس في الأرض ، منقطعة عن كل عقيدة أو تنظيم سياسي أو اجتماعي أو اقتصادي ، وهي في الوقت ذاته تصلح للتطبيق مع كل عقيدة وكل تنظيم ، لأنها ليست جزءًا من أي عقيدة أو أي تنظيم.

وقصة النخل لا تخرج عن كونها حقيقة علمية اكتشفها الإنسان فطبقها في حياته العملية:حقيقة التلقيح والإخصاب في عالم النبات،وهي عملية لا يتم بدونها تكون الثمرة ونضجها على النحو المعروف.

والرسول صلى الله عليه وسلم لم يقطع فيها برأي ـ كما هو ظاهر من الحديث ـ وإنما قال: "إِنَّمَا ظَنَنْتُ ظَنًّا" ولعل الشك الذي ساوره ص قد جاء من اعتقاده بأن الله لا بد أن يكون قد أودع فطرة الحياة ما تتم به عملياتها البيولوجية دون حاجة إلى تدخل الإنسان.(1)

ومن تأمل قليلاً فى هذه المقولة النبوية لأدرك من سياقها:توجيها نبويا راشدا يقوم علي التمييز بين مجالين مختلفين من النشاط الإنساني, يشكلان معا,جناحي الحضارة الإنسانية الراشدة, فهناك النشاط الإنساني المتعلق بإعمار الأرض, والذي يستند الي المهارات والخبرات البشرية, وهناك القيم والتوجيهات الإلهية التي تضبط ايقاع الحياة,وبهذين الجناحين تتكامل الحضارة الإنسانية, وتسير علي ساقين.(2)

ومع ذلك فإن فريقًا من الناس يريدون أن يفهموا منها غير ما قصده الرسول وحدده ويريدون بتر أحد جناحى الحضارة فهم يريدون أن يعمموها حتى تشمل الحياة الدنيا كلها ، بتشريعاتها وتطبيقاتها،باقتصادياتها واجتماعياتها،بسياساتها وتنظيماتها.فلا يدَعُون لدين الله ولرسول الله مهمة غير « تنظيف القلب البشري وهدايته » بالمعنى الروحي الخالص ، الذي لا شأن له بواقع الحياة اليومي ، ولا شأن له بتنظيم المجتمع وسياسة الأمور فيه. ثم يسندون هذا اللون من التفكير للرسول ص ، ويجعلونه ـ هو صلى الله عليه وسلم ـ شاهدًا عليه!!(1)

يقول الدكتور عبد الله سمك استاذ ورئيس قسم المذاهب والأديان جامعة الأزهر "إن تعميم قوله صلى الله عليه وسلم "أنتم أعلم بأمر دنياكم" هو تعميم باطل إذا فهم منه إستبعاد التشريع الإسلامى، وإذا فهم منه فصل التشريع عن شئون الحياة فهذا لايخطر على بال من عنده فقه فى دين الله تعالى"(3)

لو كان الإسلام رسالة روحية بالمعنى المفهوم لهذا اللفظ ـ المعنى الوجداني الخالص الذي لا شأن له بواقع الحياة اليومي ـ ففيم إذن كان هذا الحشد الهائل من التشريعات والتوجيهات في القرآن والحديث؟
وفيم إذن يقول الله تعالى""(الحشر: ٧)(1)
وفيم إذن قول الله تعالى"إِنِ الْحُكْمُ إِلاَّ لِلَّهِ أَمَرَ أَلاَّ تَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يَعْلَمُونَ" 40 يوسف

فيم هذا كله إذا كانت المسألة هي « تنظيف القلب » ليس غير؟!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://lolocat-q.blogspot.com/
 
- رداً على شبهة أنتم أعلم بأمر دنياكم!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المدونون العرب :: قســـــم الإســـلاميات :: ياله من دين-
انتقل الى: