مكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولالبوابةالرئيسية

شاطر | 
 

 العرب والأمازيغ، وحدة مصير

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد الجرايحى

avatar


الدولة: : مصــــــــر
رقم العضوية: : 1
عدد المساهمات : 1028
نقاط نشاط العضو: : 1644
العمر : 54
الوظيفة: : التربية والتعليم
تاريخ التسجيل : 11/11/2011

إهداء من
ليلى الصباحى -أم هريرة
منتديات المدونون العرب

مُساهمةموضوع: العرب والأمازيغ، وحدة مصير   السبت فبراير 04, 2012 11:10 pm



بسم الله الرحمن الرحيم

الأخوة الكرام
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
من منطلق ضرورة أن نتعارف ونتقارب ونطلع على قضايا الأمة
كى نكون اكثر وعياً بما يدور ويحدث على ساحة الأمة
أقدم لكم هذه الثمرة من ثمرات قراءاتى...

- البربر الأمازيغ هم أكبر الجماعات اللغوية غير العربية فى الوطن العربى يوجدون فى المغرب والجزائر وتونس وليبيا وموريتانيا
ويزيد عددهم على خمسة عشر مليوناً ، يعيش غالبيتهم فى الجزائر والمغرب ، واللغة الأمازيغية شانها شأن الكردية هى مجموعة لهجات ، وإن كان الأكراد قد كتبوا حروف لغتهم بالعربية ، وبالرغم من ثراء الثقافة الأمازيغية ، فإن معظم تراثهم غير مكتوب ، وكان الأمازيغ قد قدموا شانهم شأن الأكراد قيادات مهمة وبطولية فى التاريخ العربى الإسلامى مثل طارق بن زياد ن الذى قاد المسلمين عبر المضيق إلى شبه جزيرة أيبيريا لفتح الأندلس ، وكل من أحمد بن بللا ، وحسين آية أحمد من قادة حرب التحرير الجزائرى تماماً كما قدم الأكراد صلاح الدين الأيوبى محرر القدس ..
ومعظم البربر يتحدثون العربية كلغة ثانية ، لافقط كوسيلة للتعامل مع إخوانهم العرب ، وإنما أيضاً كأداة لأرقى أنواع التعبير الثقافى.
يشكل البربر عشرين بالمائة من سكان الجزائر ، وليست لهم لغة واحدة ولكن هناك جهوداً حثيثة لكتابة اللغة وتوحيد لهجاتهم.
وكان اللعب على انقسام الجزائر بين العرب والبربر إحدى أدوات السياسة الفرنسية فى محاولة للاحتفاظ بمواطئ قدم فى مستعمراتها
وفى أثناء حرب التحرير الجزائرية كانت المفاجأة التى أذهلت الاستعمار الفرنسى ان البربر وقفوا إلى جانب إخوانهم العرب فى صفوف المقاومة مطالبين بالاستقلال، وشارك الأمازيغ على نطاق واسع فى حرب التحرير ضد فرنسا
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المرجع : مقال للكاتبة / فريدة النقاش – مجلة العربى الكويتية - بتصرف

* لقد سبق نشر هذا المقال فى مدونتى ، وكانت هناك بعض الردود والتعليقات وأود أن أعرض عليكم بعضها والتى تفيد المقال ....

أهداف إسراء
معلومات جديدة وجيّدة.. على أنّها تثير بي أسئلة كثيرة اطرحها في مساحاتكم علّي أجد لها إجابة
لماذا درج كثير من العرب على اعتبار الأمازيغ رمزا "شعوبيّا" إن صحّ التّعبير؟!

هل للغة العربيّة قيمة ثقافيّة يمكننا من خلالها أن نعتبر العربيّة هويّة إسلاميّة في الأساس؟ وماذا عن الفكرة القوميّة ..
ما معيار تعامل الأمازيغ مع "عربيّة" الدّول التي يعيش الكثي من الأمازيغ في ظلّها؟
ولنا عودة لسماع الإجابات
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
محمد الجرايحى
الأخت الفاضلة: أهداف إسراء
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ماجعلنى أقدم على هذا الطرح هو أننا نجهل الكثير عن الأخوة الامازيغ فى المغرب العربى الكبير ونجهل أيضاً أمجاد الماضى التى شارك فيها أبناء الامازيغ مثل طارق بن زياد على سبيل المثال.
ولابد أن يلتقى المشرق مع المغرب فى وحدة مصير...

بالنسبة لأسئلتك المطروحة أعتقد أن الأخوة أبناء المغرب العربى هم الأجدر على الإجابة ونحن معك ننتظر الإجابة
وتقبل خالص تقديرى واحترامى
بارك الله فيك وأعزك
ــــــــــــــــــــــــــــــ
معمر عيساني
أنا عربي.. أنا أفتخر..
أنا أمازيغي.. أنا أفتخر..
هل يمكننا الفصل بين الروح والجسد..
إذن لا مجال للفصل بين القومية الأمازيغية والعربية في الوجود الإسلامي..
حقا موضوعك مميز .. شكرا لك..
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
أم هريرة
السلام عليكم ورحمة الله

الامازيغ او العرب او كائن كان الفرق بينهم جميعا
اتباع شريعة الله
" ان أكرمكم عند الله اتقاكم"

للأسف الجهل والتعتيم الاعلامى على مفاهيم الدول المجاورة لنا وثقافتهم وعدم نشرها بشكل صادق جعلت هناك شىء من العنصرية

فى العرب كتير آراء ضد الامازيغ وايضا من الاماريغ من يكره العرب بل ويتهمهم بالنقائص

لكن ايضا فى كلا الطرفين من هم على دراية بحقائق الامور وتاريخ كل من الطرف الاخر

ولا ننكر ابدا ان الله فضل العباد بالتقوى ونتذكر ان مثلا صلاح الدين الايوبى لم يكن عربيا بل كرديا
كذلك ابن خلدون وابن كثير والخوارزمى وغيرهم لم يكونوا من العرب
الله سبحانه وتعالى فضل العرب بالاسلام وبالقرآن لكن ايضا امرهم بالتقوى والعدل وكم ابغض هذه العنصرية فى اى انسان لانها لا تدل الا على الجهل والغباء

التاريخ الامازيغى يحفل بكثير من الفضائل المنسوبة لهم فى انتشار الاسلام مثلا فى افريقيا
وفى الاندلس فكان جيش طارق بن زياد اغلبه ان لم يكن كله من الامازيغ المسلمين

وللاضافة اقول انى افخر بان من اصدقاءنا جميعا
عدد من الامازيغ الذين لهم مكانة ونحترمهم كلنا ومن المحافظين على هويتهم وبنفس الوقت يقدرون العرب كثيرا هم الاستاذ رشيد ابو حسام الدين والاستاذ عبد الله صاحب مدونة اكى وامان

اشكرك استاذ محمد جدا على هذا المقال الطيب واللفته الكريمة منك بارك الله فيك
لك ارق تحية وتقدير
ــــــــــــــــــــــــــــــ
مصطفى سيف
السلام عليكم
لا فرق بين عربي و أعجمي الا بالتقوى
هذا ما تعلمناه ودرسناه وحفظناه
لكن الواقع دوما غير ذلك
العصبية والقبلية هي من صفات الجاهلية التي بدات تعود من جديد في هذا الزمن
لو اننا حفظا وعرفنا وعملنا بثوابتنا لعم السلام في اراضينا
الامازيغ هم اخوتنا لهم ما لنا وعليهم ما علينا بل ضمير الغائب (هم) قد يكون خانني التوفيق في كتابته فنحن كلنا ننتمي لشيء واحد هو الاسلام والعروبة ولا نفتخر بشيء الا بهما
تحياتي وتقديري وشكري على المعلومات القيمة
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
علاء الدين
السلام عليكم،
أخي الكريم، نحن نعيش في المغرب كأمازيغ وكعرب بسلام. فتكاد لا تفرق بين من هو أمازيغي الأصل ومن هو ليس كذلك، لكثرة التزاوج سواءا كان بين أمازيغ وعرب أو مازيغ وأندلسيين أو بين أمازيغ وأفارقة... لكن بعض المجموعات المتطرفة تحاول أن تشتت الشمل، ولقد حاولت فرنسا في عهد الاستعمار نهج هذه السياسة لكنها بائت بالفشل !
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
اميرة الامل
السلام عليك استاد محمد.
انا مغربية امازيغية الاصل,افتخر ايضا بعروبتي, كلنا مسلمون الحمد لله وهدا هو الاساس.
الاعداء يحاولون تشتيت الوحدة العربية الاسلامية باللعب على وتر العرقيات واخشى ان ينجحوا يوما في دلك.
بارك الله فيك على هدا النقل المبارك
تحياتي لك
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
وهذا آخر ماوردنى من التعليقات

غير معرفFeb 4, 2012 12:10 PM
انا من منطقة تسكنها قبيلة كتامة المعربة تقاليدنا امازيغية مئة بالمئة لغتنا 75% عربية و 25% امازيغية، لم تستوطن منطقتنا اي قبيلة عربية فكيف نسمى نحن عربا و الناطقون بالامازيغية امازيغ اليس هذا تفرقة بين ابناء العرق الواحد ولماذا تربطون دائما العروبة بالاسلام اليس اغلب المسلمين ليسوا عربا.إذا حتى سكان أمريكا اللاتنية نسميهم الإسبان ، الإفتخار بالعرق موجود عند العرب فقط فكفاكم من أسطورة من تكلم العربية فهو عربي فنحن لا نقبل أن تستبدل هويتنا للأننا نتكلم العربية فمن الأفضل كل واحد ينسب إلى بلده و ما يربطنا جميعا هو الإسلام.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://bloggers.rigala.net
 
العرب والأمازيغ، وحدة مصير
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المدونون العرب :: القســــــم العـــــــام :: ملفات سياسية :: ملفات هامة :: البربر الأمازيغ-
انتقل الى: